FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ : فتاة بكـــى لموتها الملائكة
  Se connecter pour vérifier ses messages privés 
Nom d’utilisateur: Mot de passe:   
Index  FAQ  Rechercher  Membres  Groupes  Profil  Annonces Med-Dz  S’enregistrer

فتاة بكـــى لموتها الملائكة
Sauter vers:  
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ Index du Forum » Hors Médecine » Religion et Spiritualité » Islam et médecine,Miracles scientifiques dans le coran et la sunna
Auteur Message
katr-el-nada
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 01 Mai 2009
Messages: 51
Sexe: Féminin
Année d'étude: 5ème année
Votre Faculté: Fac-Oran
Point(s): 52
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Lun 10 Aoû - 14:04 (2009) Répondre en citant

[size=32][color=#ff0000][font=Tahoma][i]
[color=darkred][color=orange]هذه القصه حدثت لفتاة كانت تدرس في احدى الجامعات في دوله خليجيه..
وكانت تدرس في احدى التخصصات الدينيه... وكان لها صوت عذب فكانت تقرأ القرآن كل ليله وكانت قرائتها جميله جدا ... امها كل ليله عندما تذهب الى غرفتها تقف عند الباب فتسمع قراءة ابنتها بذالك الصوت الجميل ... وهكذا دامت الايام...
وفي احدى الايام مرضت هذه الفتاة وذهب بها اهلها الى المستشفى فمكثت به عدة ايام الى ان وافاها الأجل هناك في المستشفى وصعق الأهل بالخبر عندما علمو من ادارة المستشفى فكان وقع هذا الخبر ثقيل على والدتها ...
وأذا بيوم العزاء الأول تمر الساعه كالسنه على امها التي تفطرقلبها بعدوفاة ابنتها ..
وعندما ذهب المعزون قامت الأم الى غرفة ابنتها حوالي الساعه الواحدة بعد منتصف الليل
فعندما اقتربت الأم من باب الغرفه فأذا بها تسمع صوت اشبه بالبكاء الخفيف والأصوات كانت كثيره ففزعت الأم ولم تدخل الى الغرفه...
وعند الصباح اخبرت الأهل بماسمعته قرب غرفة ابنتها الليله الماضيه وذهب الأهل ودخلو الغرفه ولم يجدو شيئا..
واذا اليوم الثاني وفي نفس الوقت ذهبت الأم الى غرفة ابنتها واذا به نفس الصوت ..واخبرت زوجها بما سمعته وقال لها عند الصباح نذهب ونتأكدمن ذلك لعلكي تتوهمين بتلك الأصوات وفعلا وعندما اتى الصباح ذهب وتأكد ولم يجد شيئ على الأطلاق ..
وكانت الام متأكده مما سمعت وأخبرت احدى صديقاتها بماسمعت واشارت عليها بأن تذهب الى احد الشيوخ وفعلا اصرت الأم وذهبت الى احد الشيوخ عن هذه القصه فتعجب الشيخ مما سمع وقال اريد ان اتي الى البيت في ذلك الوقت ...
وعندما اتى الشيخ الى البيت اتجهو نحو الغرفه وأخبروه بما كانت تفعله ابنتهم من قرأءة القرآن كل ليله... وعندما اقتربو من الغرفه واذا بذلك الصوت نفسه وسمعه الشيخ.. واذا بالشيخ يبكي.!! فقالو له : ماللذي يبكيك ؟؟
فقال الله اكبر هذا صوت بكاء الملائكه أن الملائكه في كل ليله عندما كانت ابنتكم تقراء القرآن كانو ينزلون ويستمعون الى قرائتها فهم يفتقدون الى ذلك الصوت الذي كانو يحضرون كل ليله لسماعه...........
الله اكبر ... الله اكبر ... هنيئا لها ماحصلت عليه من درجه.....
رحمها الله واسكنها فسيح جناته..............
اللهم نسألك حسن الختام[/color][/color][/i][/font][/color][/size]
Publicité





MessagePosté le: Lun 10 Aoû - 14:04 (2009)

PublicitéSupprimer les publicités ?
sara
Membre très actif
Membre très actif

Hors ligne

Inscrit le: 14 Aoû 2008
Messages: 484
Sexe: Féminin
Année d'étude: 3éme année
Votre Faculté: Fac-Tlemcen
Point(s): 499
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mar 11 Aoû - 00:24 (2009) Répondre en citant

katr elnada et 
katr-el-nada
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 01 Mai 2009
Messages: 51
Sexe: Féminin
Année d'étude: 5ème année
Votre Faculté: Fac-Oran
Point(s): 52
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mar 11 Aoû - 21:39 (2009) Répondre en citant

أتى شابّان إلى الخليفة عمر بن 
الخطاب رضي الله عنه وكان في 
المجلس وهما يقودان رجلاً من 
البادية فأوقفوه أمامه 
 ‏قال عمر: ما هذا 
 ‏قالوا : يا أمير المؤمنين ، هذا قتل أبانا 
  
‏قال: أقتلت أباهم ؟ 
 ‏قال: نعم قتلته ! 
‏قال : كيف قتلتَه ؟ 
‏قال : دخل بجمله في أرضي ، فزجرته 
، فلم ينزجر، فأرسلت عليه ‏حجراً 
، وقع على رأسه فمات... 
‏قال عمر : القصاص .... الإعدام 
‏.. قرار لم يكتب ... وحكم سديد لا 
يحتاج مناقشة ، لم يسأل عمر عن 
أسرة هذا الرجل ، هل هو من قبيلة 
شريفة ؟ هل هو من أسرة قوية ؟ 
‏ما مركزه في المجتمع ؟ كل هذا لا 
يهم عمر - رضي الله عنه - لأنه لا 
‏يحابي ‏أحداً في دين الله ، ولا 
يجامل أحدا ًعلى حساب شرع الله ، 
ولو كان ‏ابنه ‏القاتل ، لاقتص منه ... 
  
‏قال الرجل : يا أمير 
المؤمنين : أسألك بالذي قامت به 
السماوات والأرض ‏أن تتركني ليلة 
، لأذهب إلى زوجتي وأطفالي في 
البادية ، فأُخبِرُهم  ‏بأنك 
‏سوف تقتلني ، ثم أعود إليك ، 
والله ليس لهم عائل إلا الله ثم أنا 
  
  
قال عمر : من يكفلك 
أن تذهب إلى البادية ، ثم تعود إليَّ؟ 
  
  
‏فسكت الناس جميعا ً، إنهم لا 
يعرفون اسمه ، ولا خيمته ، ولا 
داره ‏ولا قبيلته ولا منزله ، 
فكيف يكفلونه ، وهي كفالة ليست 
على عشرة دنانير، ولا على ‏أرض ، 
ولا على ناقة ، إنها كفالة على 
الرقبة أن تُقطع بالسيف .. 
  
‏ومن يعترض على عمر في تطبيق شرع 
الله ؟ ومن يشفع عنده ؟ومن ‏يمكن 
أن يُفكر في وساطة لديه ؟ فسكت 
الصحابة ، وعمر مُتأثر ، لأنه 
‏وقع في حيرة ، هل يُقدم فيقتل 
هذا الرجل ، وأطفاله يموتون جوعاً 
هناك  أو يتركه فيذهب بلا كفالة ، 
فيضيع دم المقتول ، وسكت الناس ، ونكّس عمر رأسه 
  
‏ ، والتفت إلى الشابين : أتعفوان عنه ؟ 
  
‏قالا : لا ، من قتل أبانا لا بد 
أن يُقتل يا أمير المؤمنين.. 
 ‏قال عمر : من يكفل هذا أيها الناس ؟!! 
  
 ‏فقام أبو ذر الغفاريّ بشيبته 
وزهده ، وصدقه ،وقال: 
‏يا أمير المؤمنين ، أنا أكفله 
 ‏قال عمر : هو قَتْل ، قال : ولو كان قاتلا! 
  
  
‏قال: أتعرفه ؟ 
  
‏قال: ما أعرفه ، قال : كيف تكفله؟ 
  
  
‏قال: رأيت فيه سِمات المؤمنين ، 
فعلمت أنه لا يكذب ، وسيأتي إن شاء‏الله 
  
  
‏قال عمر : يا أبا ذرّ ، أتظن أنه 
لو تأخر بعد ثلاث أني تاركك! 
  
‏قال: الله المستعان يا أمير المؤمنين ... 
  
 ‏فذهب الرجل ، وأعطاه عمر ثلاث 
ليال ٍ، يُهيئ فيها نفسه، ويُودع 
‏أطفاله وأهله ، وينظر في أمرهم 
بعده ،ثم يأتي ، ليقتص منه لأنه قتل ..... 
  
  
‏وبعد ثلاث ليالٍ لم ينس عمر 
الموعد ، يَعُدّ الأيام عداً ، 
وفي العصر‏نادى ‏في المدينة : 
الصلاة جامعة ، فجاء الشابان ، 
واجتمع الناس ، وأتى أبو ‏ذر 
‏وجلس أمام عمر ، قال عمر: أين الرجل ؟ 
قال : ما أدري يا أمير المؤمنين! 
  
 ‏وتلفَّت أبو ذر إلى الشمس ، 
وكأنها تمر سريعة على غير عادتها 
، وسكت‏الصحابة واجمين ، 
عليهم من التأثر مالا يعلمه إلا الله. 
  
‏صحيح أن أبا ذرّ يسكن في قلب عمر 
، وأنه يقطع له من جسمه إذا أراد 
‏لكن هذه شريعة ، لكن هذا منهج ، 
لكن هذه أحكام ربانية ، لا يلعب 
بها ‏اللاعبون ‏ولا تدخل في 
الأدراج لتُناقش صلاحيتها ، ولا 
تنفذ في ظروف دون ظروف ‏وعلى أناس 
دون أناس ، وفي مكان دون مكان... 
 ‏وقبل الغروب بلحظات ، وإذا 
بالرجل يأتي ، فكبّر عمر ،وكبّر المسلمون‏معه 
  
  
‏فقال عمر : أيها الرجل أما إنك لو 
بقيت في باديتك ، ما شعرنا بك ‏وما عرفنا مكانك !! 
  
  
‏قال: يا أمير المؤمنين ، والله 
ما عليَّ منك ولكن عليَّ من 
الذي يعلم السرَّ وأخفى !! ها أنا 
يا أمير المؤمنين ، تركت أطفالي 
كفراخ‏ الطير لا ماء ولا شجر في 
البادية ،وجئتُ لأُقتل.. 
وخشيت أن يقال لقد ذهب الوفاء 
بالعهد من الناس 
 فسأل عمر بن الخطاب أبو ذر لماذا ضمنته؟؟؟ 
  
فقال أبو ذر : خشيت أن يقال لقد ذهب الخير من الناس 
  
  
‏فوقف عمر وقال للشابين : ماذا تريان؟ 
  
‏قالا وهما يبكيان : عفونا عنه 
يا أمير المؤمنين لصدقه.. 
وقالوا نخشى أن يقال لقد ذهب 
العفو من الناس ! 
‏قال عمر : الله أكبر ، ودموعه تسيل على لحيته ..... 
  
  
‏جزاكما الله خيراً أيها الشابان 
على عفوكما ، 
وجزاك الله خيراً يا أبا ‏ذرّ 
‏يوم فرّجت عن هذا الرجل كربته 
، وجزاك الله خيراً أيها الرجل 
‏لصدقك ووفائك ... 
‏وجزاك الله خيراً يا أمير 
المؤمنين لعدلك و رحمتك.... 
‏قال أحد المحدثين : 
والذي نفسي بيده ، لقد دُفِنت 
سعادة الإيمان ‏والإسلام 
في أكفان عمر!!. 

 

 

 
  
Chewingum
Membre Novice
Membre Novice

Hors ligne

Inscrit le: 05 Juil 2009
Messages: 34
Sexe: Masculin
Année d'étude: Interne
Votre Faculté: Fac-Alger
Point(s): 35
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mar 11 Aoû - 21:53 (2009) Répondre en citant

n'importe quoi!
_________________________________________
J'adore le chewingum
katr-el-nada
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 01 Mai 2009
Messages: 51
Sexe: Féminin
Année d'étude: 5ème année
Votre Faculté: Fac-Oran
Point(s): 52
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mar 11 Aoû - 22:05 (2009) Répondre en citant

merci .
je respecte ton point de vue mais pour moi ce n'ai pas de l'importe quoi pcq j'ai pas de temps pour le perd dans l'air.
rymano
Membre Novice
Membre Novice

Hors ligne

Inscrit le: 26 Fév 2009
Messages: 13
Sexe: Féminin
Année d'étude: 1ère année
Votre Faculté: Fac-Alger
Point(s): 14
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Ven 16 Avr - 22:54 (2010) Répondre en citant

dsl pour toi chewingum mais c est tres touchant ce qu a ecri katr-el -nada merci baraka allahou fiki
pure heart
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 01 Avr 2010
Messages: 86
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Constantine
Point(s): 88
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 17 Avr - 14:23 (2010) Répondre en citant


_________________________________________
l'idéal de l'amitié c'est de se sentir un et de rester deux
Skype Yahoo Messenger
Visiter le site web du posteur
saidani hadia


Hors ligne

Inscrit le: 16 Juin 2010
Messages: 1
Sexe: Féminin
Année d'étude: 1ère année
Votre Faculté: Fac-Alger
Point(s): 2
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mer 30 Juin - 19:02 (2010) Répondre en citant

merci c tres interessant
_________________________________________
y a que les imbéciles qui savent tout faire
MSN
kurama
Invité

Hors ligne



MessagePosté le: Sam 31 Juil - 21:07 (2010) Répondre en citant

baraka lah fiki

vraiment ca n'existe plus ds notre temps Crying or Very sad
Contenu Sponsorisé





MessagePosté le: Aujourd’hui à 07:49 (2017)

Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ Index du Forum » Hors Médecine » Religion et Spiritualité » Islam et médecine,Miracles scientifiques dans le coran et la sunna


 


Index | forum gratuit | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation

Med-Dz by TiBoy 2008-2010
phpBB skin developed by: John Olson
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com