FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ : اقرا و لكن الاهم العبرة
  Se connecter pour vérifier ses messages privés 
Nom d’utilisateur: Mot de passe:   
Index  FAQ  Rechercher  Membres  Groupes  Profil  Annonces Med-Dz  S’enregistrer

اقرا و لكن الاهم العبرة
Sauter vers:  
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ Index du Forum » Hors Médecine » Arts et Culture » Littérature
Auteur Message
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 19:08 (2009) Répondre en citant

لو سقطت منك فردة حذاءك
.. واحدة فقط
.. أو مثلا ضاعت فردة حذاء
.. واحدة فقط ؟؟

مــــاذا ستفعل بالأخرى ؟


يُحكى أن غانـدي

كان يجري بسرعة للحاق بقطار

... وقد بدأ القطار بالسير

وعند صعوده القطار سقطت من قدمـه إحدى فردتي حذائه

فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية

وبسرعة رماها بجوارالفردة الأولى على سكة القطار


فتعجب أصدقاؤه !!!!؟
وسألوه
ماحملك على مافعلت؟
لماذا رميت فردة الحذاء الأخرى؟
فقال غاندي الحكيم:
أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما
فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده
ولن أستفيد أنــا منها أيضا



نريـد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس
أنــه إذا فاتنــا شيء فقد يذهب إلى غيرنــا ويحمل له السعادة
فــلـنــفــرح لـفـرحــه ولا نــحــزن على مــافــاتــنــا
فهل يعيد الحزن ما فــات؟


كم هو جميل أن نحول المحن التي تعترض حياتنا إلى منح وعطاء
وننظر إلى الجزء الممتلئ من الكأس
وليس الفارغ منه

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
Publicité





MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 19:08 (2009)

PublicitéSupprimer les publicités ?
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 20:54 (2009) Répondre en citant

نعـــــــل الملك

يحكى أن ملكاً كان يحكم دولة واسعة جداً ..أراد هذا الملك يوما القيام
برحلة برية طويلة . وخلال عودته وجد أن أقدامه تورمت بسبب
المشي في الطرق الوعرة، فأصدر مرسوماً يقضي بتغطية كل
شوارع مدينته بالجلد ولكن احد مستشاريه أشار عليه برأي أفضل
وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط ..
فكانت هذه بداية
نعل الأحذية.

إذا أردت أن تعيش سعيدا في العالم
فلا تحاول تغيير كل العالم بل أعمل التغيير في نفسك ...
ومن ثم حاول تغيير العالم بأسره
..

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
LoRdlune
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 05 Aoû 2008
Messages: 883
Sexe: Masculin
Année d'étude: 1ère année
Votre Faculté: Fac-Alger
Point(s): 926
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 21:35 (2009) Répondre en citant

Encore s'il te plait on ne s'en lasse jamais
_________________________________________

venez votez pour MedZ
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 22:39 (2009) Répondre en citant

الإعلان والأعمى

جلس رجل أعمى على إحدى عتبات عمارة واضعا ً قبعته بين قدميه وبجانبه لوحة مكتوب عليها :
' أنا أعمى أرجوكم ساعدوني '.فمر رجل إعلانات بالأعمى ووقف ليرى أن قبعته لا تحوي سوى قروش قليلة فوضع المزيد فيها .
دون أن يستأذن الأعمى أخذ لوحته وكتب عليها عبارة أخرى وأعادها مكانها ومضى في طريقه .
لاحظ الأعمى أن قبعته قد امتلأت بالقروش والأوراق النقدية، فعرف أن شيئاً قد تغير وأدرك أن ما سمعه
من الكتابة هو ذلك التغيير فسأل أحد المارة عما هو مكتوب عليها فكانت الآتي :
' نحن في فصل الربيع لكنني لا أستطيع رؤية جماله' .

غير وسائلك عندما لا تسير الأمور كما يجب

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Jeu 19 Fév - 22:45 (2009) Répondre en citant

حكاية النسر

يُحكى أن نسراً كان يعيش في إحدى الجبال ويضع عشه على قمة إحدى الأشجار، وكان عش
النسر يحتوي على 4 بيضات، ثم حدث أن هز زلزال عنيف الأرض فسقطت بيضة من عش النسر
وتدحرجت إلى أن استقرت في قن للدجاج، وظنت الدجاجات بأن عليها أن تحمي وتعتني ببيضة النسر هذه،
وتطوعت دجاجة كبيرة في السن للعناية بالبيضة إلى أن تفقس . وفي أحد الأيام فقست البيضة
وخرج منها نسر صغير جميل، ولكن هذا النسر بدأ يتربى على أنه دجاجة، وأصبح يعرف
أنه ليس إلا دجاجة، وفي أحد الأيام وفيما كان يلعب في ساحة قن الدجاج شاهد مجموعة
من النسور تحلق عالياً في السماء، تمنى هذا النسر لو يستطيع التحليق عالياً مثل هؤلاء النسور
لكنه قوبل بضحكات الاستهزاء من الدجاج قائلين له: ما أنت سوى دجاجة ولن تستطيع التحليق
عالياً مثل النسور، وبعدها توقف النسر عن حلم التحليق في الأعالي ، وآلمه اليأس ولم يلبث
أن مات بعد أن عاش حياة طويلة مثل الدجاج ..

- -- -- -- -- -- -

إنك إن ركنت إلى واقعك السلبي تصبح أسيراً وفقاً لما تؤمن به
فإذا كنت نسراً وتحلم لكي تحلق عالياً في سماء النجاح
فتابع أحلامك ولا تستمع لكلمات الدجاج (الخاذلين لطموحك ممن حولك !)
حيث أن القدرة والطاقة على تحقيق ذلك متواجدتين لديك بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى .
واعلم بأن نظرتك الشخصية لذاتك وطموحك هما اللذان يحددان نجاحك من فشلك !
لذا فاسع أن تصقل نفسك ، وأن ترفع من احترامك ونظرتك
لذاتك فهي السبيل لنجاحك ، ورافق من يقوي عزيمتك
..

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Ven 20 Fév - 14:45 (2009) Répondre en citant

سأل عالم تلميذه: منذ متي صحبتني؟
فقال التلميذ: منذ ثلاثة وثلاثين سنة...
فقال العالم: فماذا تعلمت مني في هذه الفترة؟ !
قال التلميذ: ثماني مسائل...
قال العالم :إنا لله وإنا إليه راجعون ذهب عمري معك ولم تتعلم الا ثماني
مسائل؟ !
قال التلميذ: يا أستاذ لم أتعلم غيرها ولا أحب أن أكذب...
فقال الأستاذ: هات ما عندك لأسمع ...
****** ****** ****** ****** ****** ******
قال التلميذ:
الأولي :
أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل واحد يحب محبوبا فإذا ذهب إلي القبر فارقه محبوبه
فجعلت الحسنات محبوبي فإذا دخلت القبر دخلت معي .
الثانية:
أني نظرت إلي قول الله تعالي : " وأما من خاف مقام ربه ونهي النفس عن الهوي فإن
الجنة هي المأوى "
فأجهدت نفسي في دفع الهوى حتى استقرت علي طاعة الله .
الثالثة :
أني نظرت إلي هذا الخلق فرأيت أن كل من معه شيء له قيمة حفظه حتي لا يضيع ثم
نظرت إلي قول الله تعالي: " ما عندكم ينفذ وما عند الله باق " فكلما وقع في يدي
شيء ذو قيمة وجهته لله ليحفظه عنده .
الرابعة:
أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل يتباهي بماله أو حسبه أو نسبه ثم نظرت إلي قول
الله تعالي: " إن أكرمكم عند الله أتقاكم " فعملت في التقوي حتي أكون عند الله
كريما .
الخامسة:
أني نظرت في الخلق وهم يطعن بعضهم في بعض ويلعن بعضهم بعضا وأصل هذا كله الحسد
ثم نظرت إلي قول الله عز وجل: " نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا "
فتركت الحسد واجتنبت الناس وعلمت ان القسمة من عند الله فتركت الحسد عني ..
السادسة :
أني نظرت إلي الخلق يعادي بعضهم بعضا ويبغي بعضهم علي بعض ويقاتل بعضهم بعضا
ونظرت إلي قول الله تعالي: " إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا " فتركت عداوة
الخلق وتفرغت لعداوة الشيطان وحده ......
السابعة:
أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل واحد منهم يكابد نفسه ويذلها في طلب الرزق حتي انه
قد يدخل فيما لا يحل له .
ونظرت إلي قول الله عز وجل: " وما من دابة في الأرض إلا علي الله رزقها " فعلمت
أني واحد من هذه الدواب فاشتغلت بما لله عليّ وتركت ما لي عنده .
الثامنة :
أني نظرت إلي الخلق فرأيت كل مخلوق منهم متوكل علي مخلوق مثله , هذا علي ماله
وهذا علي ضيعته وهذا علي صحته وهذا علي مركزه .
ونظرت إلي قول الله تعالي " ومن يتوكل علي الله فهو حسبه " فتركت التوكل علي
الخلق واجتهدت في التوكل علي الله .

فقال الأستاذ: بارك الله فيك

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 21 Fév - 15:09 (2009) Répondre en citant

يحكى أن فتى قال لأبيه أريد الزواج من فتاة رأيتها وقد اعجبني جمالها وسحر عيونها

رد عليه وهو فرح ومسرور وقال :

أين هذه الفتاة حتى أخطبها لك يا بني ؟ فلما ذهب وراى الأب تلك الفتاة اعجب بها وقال لابنه : اسمع يا بني هذه الفتاة ليست من مستواك وأنت لا تصلح لها هذه يستحقها رجل له خبرة في الحياة وتعتمد عليه مثلي.

اندهش الولد لكلام أبيه وقال له : كلا بل أنا الذي سأتزوجها يا أبي ولست أنت.

تخاصما

وذهبا الى مركز الشرطة ليحلوا لهم المشكلة وعندما قصا للظابط قصتهما قال لهم : أحضروا الفتاة لكي نسألها من تريد الولد ام الاب؟
ولما رأها الظابط انبهر بحسنها وفتنته وقال لهم :

هذه لا تصلح لكما بل تصلح لشخص مرموق في البلد مثلي وتخاصم الثلاثة.

ذهبوا الى الوزير وعندما راها قال : هذه لا يتزوجها إلا الوزراء مثلي وأيضا تخاصموا عليها

حتى وصل الأمر إلى أمير البلدة وعندما حضروا قال : أنا سأحل لكم المشكلة

احضروا الفتاة فلما راها الامير قال :

بل هذه لا يتزوجها الا أمير مثلي

وتجادلو ا جميعا

ثم قالت الفتاة :

أنا عندي الحل

سوف أركض وأنتم تركضون خلفي والذي يمسكني أولا أنا من نصيبه ويتزوجني

وفعلا ركضت الفتاة وركض الخمسة خلفها

الشاب - الأب -الضابط - الوزير-الأمير

وفجأة

وهم يركضون خلفها سقط الخمسة في حفرة عميقة ثم نظرت إليهم الفتاة من أعلى وقالت :

هل عرفتم من أنا ؟

أنا الدنيا


أنا التي يجري خلفي جميع الناس ويتسابقون للحصول علي ويلهون عن دينهم في اللحاق بي حتى يقعوا في القبر ولم يفوز بي أحد



لا تيأس على الدنيا وما فيها

فالموت يفنينا ويفنيها

اعمل لدار البقاء رضوان خازنها

الجار أحمد والرحمان بانيها

لا دار للمرء بعد الموت يسكنها

إلا التي كان قبل الموت بانيها

فمن بناها بخير طاب مسكنه

ومن بناها بشر خاب بانيها

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
faith
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 23 Sep 2008
Messages: 145
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Sétif
Point(s): 157
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 21 Fév - 19:12 (2009) Répondre en citant

waww...Dsl je ne trouve pas ls mots pr commenter ...j'attends ton nouveau.MERCI

assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 21 Fév - 21:19 (2009) Répondre en citant

et un grand merci pour toi faith
_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 21 Fév - 21:21 (2009) Répondre en citant

وقف أستاذ الفلسفة أمام تلاميذه وعلى غير عادته فلقد أحضر معه هذه المرة بعض الأواني والاكياس

أحضر معه وعاء زجاجيا كبيرا كالذي يستخدم في حفظ المخللات

وكرات الجولف وأكياس أخرى.

وكوبا كبيرا من القهوة الساخنة إحتسى منه بضع جرعات،

وعندما حان وقت الدرس لم يتفوه الاستاذ بكلمة بل بدأ بالعمل في صمت.

أخذ كرات الجولف وملأ بها الوعاء الزجاجي

وسأل تلاميذه الذين كانوا ينظرون إليه بدهشة وإستغراب: "هل الزجاجة مملؤة الآن؟"

فأجابوا جميعا: "نعم وعلى الآخر"

ثم أخذ كيسا آخر به قطع صغيرة من الحصى.


وأفرغه في الوعاء الزجاجي مع رجه حتى يجد الحصى
مكانا له بين كرات الجولف.

وسأل تلاميذه مجددا : " هل الزجاجة مملؤة الآن؟"


فأجابوا جميعا "نعم هي مملؤة"

ثم أخذ كيسا آخر به رمل ناعم .


وأفرغه في الوعاء الزجاجي مع رجه رجا خفيفا حتى إمتلأت جميع الفراغات بالرمل الناعم.

وسأل تلاميذه مرة اخرى :"هل الزجاجة مملؤة الآن؟"


فأجابوا جميعا بلهفة "نعم نعم"

إلتقط بعدها الاستاذ كوب القهوة وسكب ما بقى به داخل الوعاء الزجاجي فتغلغل السائل في الرمل

فضحك التلاميذ مندهشين .

إنتظر الاستاذ حتى توقف الضحك وحل الصمت ثم أردف قائلا:

"أريدكم أن تعرفوا أن هذا الوعاء الزجاجي يمثل الحياة

حياة كل واحد منكم

كرات الجولف تمثل الاشياء الرئيسة في حياتنا كالدين والاسرة والاطفال والمجتمع والاخلاق والصحة

هذه الاشياء التي لو ضاع كل شيء آخر غيرها لاستمر الانسان في الحياة.

أما قطع الحصى فهي تمثل الاشياء الاخرى المهمة مثل الوظيفة والسيارة والبيت.

وأما الرمل فهو يمثل كل الاشياء الصغيرة في حياتنا والتى لا حصر لها.

فلو أنكم تملئون الوعاء الزجاجي بالرمل قبل وضع كرات الجولف فلن يكون هناك مجال لكرات الجولف

ولن يجد الحصى مجالا له بعد إمتلاء الوعاء بالرمل.

ونفس الشيء بالنسبة للحصى

فلو أننا وضعناه في الوعاء قبل كرات الجولف فلن نجد مجالا لها.

وهذا ينطبق تماما على حياتنا


فلو أننا شغلنا انفسنا فقط بالاشياء الصغيرة فلن نجد طاقة للأمور الكبيرة والمهمة في حياتنا كالدين والاسرة والمجتمع والصحة.

فعليكم بالاهتمام بصحتكم أولا والقيام بواجباتكم الدينية وإهتموا بأسركم وأولادكم

ثم إهتموا بالأمور الاخرى المهمة كالبيت والسيارة .

وبعدها فقط يأتي دور الاشياء الصغيرة في حياتنا كالموسيقى والطرب واللهو "

وكان الاستاذ على وشك أن يلملم حاجياته عندما رفعت إحدى التلميذات يدها لتسأل: "وماذا عن القهوة يا أستاذ ؟"


"سعيد جدا بهذا السؤال " أجاب الاستاذ

"فمهما كانت حياتك حافلة
ومليئة بالاحداث فلابد أن يكون فيها متسع لفنجان من القهوة مع صديق أو حبيب "

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 21 Fév - 21:37 (2009) Répondre en citant

Okay

إشتكت إبنة لأبيها مصاعب الحياة ، وقالت إنها لا تعرف ماذا تفعل
لمواجهتها ، وإنها تود الإستسلام ، فهي تعبت من القتال والمكابدة . ذلك
إنه ما أن تحل مشكلة تظهر مشكلة أخرى .

إصطحبها أبوها إلى المطبخ وكان يعمل طباخا ... ملأ ثلاثة أوان بالماء
ووضعها على نار ساخنه ... سرعان ما أخذت الماء تغلي في الأواني الثلاثة .

وضع الأب في الإناء الأول جزرا وفي الثاني بيضة ووضع بعض حبات القهوه
المحمصه والمطحونه ( البن ) في الإناء الثالث .. وأخذ ينتظر أن تنضج وهو
صامت تماما .

نفذ صبر الفتاة ، وهي حائرة لا تدري ماذا يريد أبوها ...!

إنتظر الأب بضع دقائق .. ثم أطفأ النار .. ثم أخذ الجزر ووضعه في وعاء ..
وأخذ البيضة ووضعها في وعاء ثان .. وأخذ القهوه المغليه ووضعها في وع اء
ثالث .

ثم نظر إلى ابنته وقال : يا عزيزتي ، ماذا ترين؟

- جزر وبيضة وبن. أجابت الإبنة .

ولكنه طلب منها أن تتحسس الجزر ..! فلاحظت أنه صار ناضجا وطريا ورخوا ..!

ثم طلب منها أن تنزع قشرة البيضة.. ! فلاحظت أن البيضة باتت صلبة ..!

ثم طلب منها أن ترتشف بعض القهوة ..! فابتسمت الفتاة عندما ذاقت نكهة
القهوة الغنية ..!

سألت الفتاة : ولكن ماذا يعني هذا يا أبي؟


فقال : إعلمي يا ابنتي أن كلا من الجزر والبيضة والبن واجه االخصم نفسه ،
وهو المياه المغلية ...

لكن كلا منها تفاعل معها على نحو مختلف .

لقد كان الجزر قويا وصلبا ولكنه ما لبث أن تراخى وضعف ، بعد تعرضه للمياه المغلية .

أما البيضة فقد كانت قشرتها الخارجية تحمي سائلها الداخلي ، لكن هذا
الداخل ما لبث أن تصلب عند تعرضه لحرارة المياه المغلية .

أما القهوة المطحونه فقد كان رد فعلها فريده ... إذ أنها تمكنت من تغيير
الماء نفسه .



وماذا عنك ؟
هل أنت الجزرة التي تبدو صلبة . . ولكنها عندما تتعرض للألم والصعوبات
تصبح رخوة طرية وتفقد قوتها ؟

أم أنك البيضة .. ذات القلب الرخو .. ولكنه إذا ما واجه المشاكل يصبح قويا وصلبا ؟
قد تبدو قشرتك لا تزال كما هي .. ولكنك تغيرت من الداخل .. فبات قلبك
قاسيا ومفعما بالمرارة !

أم أنك مثل البن المطحون .. الذي يغيّر الماء الساخن ..( وهو مصدر للألم
).. بحيث يجعله ذا طعم أفضل ؟ !

فإذا كنت مثل البن المطحون .. فإنك تجعلين الأشياء من حولك أفضل إذا ما
بلغ الوضع من حولك الحالة القصوى من السوء .

فكري يا ابنتي كيف تتعاملين مع المصاعب ...

هل أنت جزره أم بيضة أم حبة قهوه مطحونة

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Dim 22 Fév - 20:50 (2009) Répondre en citant

تقول حكاية إيطالية إن "أنزو" رجل فضولي نمام نظر من نافذة مطبخه إلى شرفة بيت جاره فلاحظ أن حبل الغسيل هناك ممتلئ بملابس متسخة ليس لها البياض المطلوب. سارع السيد "أنزو" بالاتصال هاتفيا بجار قريب يسر إليه أن زوجة جارهما الأقرب كسولة لا تقوم بغسل الملابس كما يجب.. ثم حمله حماس اللقافة وقرر أن يمر على الجيران واحدا تلو الآخر ليخبرهم عن غسيل الجيران الوسخ الذي شاهده بأم عينيه. حاولت بعض الجارات تعديل رأيه مؤكدات له أن زوجة الجار نظيفة، كل تفاصيل بيتها ولكن السيد "أنزو" لم يكن يلقي بالا لما يسمع لأنه لم يكن يصغي أصلا وما يهمه أكثر هو إظهار معرفته بحقائق الأمور.

وهكذا لف الحي مثل إذاعة فضائحية ينشر الخبر للجميع. ثم أحس بالتعب وقرر العودة لمنزله ليرتاح قليلا. قبل أن يدخل بيته التفت إلى شرفة الجيران ووجد الحبل ما زال ممتلئا بغسيله مثلما كان قبل خروجه ولكن الغسيل الآن بدا ناصع البياض وبوضوح. شك "أنزو" أن أحدا ممن أخبرهم هو عن الغسيل القذر نصح الجارة فأعادت غسل الملابس. وسارع بدخول المنزل ليهاتف الجيران مستفسرا من منهم فعل ذلك!! مر بنافذة المطبخ مرة أخرى ورأى عبرها غسيل الجيران لا يزال قذرا كما كان صباحا! خرج ثانية ليتأكد فإذا الغسيل ناصع البياض. السيد " أنزو" اكتشف أخيرا أن الغبار متجمع على زجاج نوافذ منزله هو حيث لم ينظفها منذ أسابيع عديدة ذلك ما جعل الغسيل الناصع يبدو قذرا ناقص النظافة!

ولأول مرة في حياة السيد "أنزو" لم يرغب في إخبار كل الجيران باكتشافه الجديد. بل إن السيد " أنزو" سارع إلى تنظيف الزجاج قبل أن يكتشف الجيران السر وينفضح أمامهم مرتين



العبرة......كل واحد منا عليه استنتاجها Okay

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
assouma
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 24 Sep 2008
Messages: 874
Sexe: Féminin
Année d'étude: 2ème année
Votre Faculté: Fac-Blida
Point(s): 670
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 7 Mar - 12:08 (2009) Répondre en citant

salam

يقال أن رجلاً كان خائفاً على زوجته بأنها لا تسمع جيداً وقد تفقد سمعها يوماً ما.

فقرر بأن يعرضها على طبيب أخصائي للأذن..
لما يعانيه من صعوبة القدرة على الاتصال معها.

وقبل ذلك فكر بأن يستشير ويأخذ رأي طبيب الأسرة

قبل عرضها على أخصائي.

قابل دكتور الأسرة وشرح له المشكلة،
فأخبره الدكتور بأن هناك طريقة تقليدية لفحص درجة السمع

عند الزوجة
وهي بأن يقف الزوج على بعد 40 قدماً من الزوجة

ويتحدث معها بنبرة صوت طبيعية..



اذا استجابت لك والا أقترب 30 قدماً،

اذا استجابت لك والا أقترب 20 قدماً،

اذا استجابت لك والا أقترب 10 أقدام وهكذا حتى تسمعك.



وفي المساء دخل البيت ووجد الزوجة

منهمكة في اعداد طعام العشاء في المطبخ،
فقال الآن فرصة سأعمل على تطبيق وصية الدكتور.



فذهب الى صالة الطعام وهي تبتعد تقريباً 40 قدماً،
ثم أخذ يتحدث بنبرة عادية وسألها

:"ياحبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!

ثم أقترب 30 قدماً من المطبخ وكرر نفس السؤال

:"ياحبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!

ثم أقترب 20 قدماً من المطبخ وكرر نفس السؤال

:"ياحبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!

ثم أقترب 10 اقدام من المطبخ وكرر نفس السؤال

:"ياحبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".. ولم تجبه..!!

ثم دخل المطبخ ووقف خلفها وكرر نفس السؤال

:"ياحبيبتي..ماذا أعددت لنا من الطعام".

قالت له ......."ياحبيبي للمرة الخامسة أُجيبك... دجاج بالفرن".

(إن المشكلة ليست مع الآخرين أحياناً كما نظن..

ولكن قد تكون المشكلة معنا نحن..!!).

_________________________________________
[url=http://med-dz.xooit.com/image/2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif.htm][img]http://img.xooimage.com/files2/d/e/7/da3wa_15-18a29e.gif[/img][/url]
hiro
Membre fidèle
Membre fidèle

Hors ligne

Inscrit le: 14 Sep 2008
Messages: 1 600
Sexe: Masculin
Année d'étude: Interne
Votre Faculté: Fac-S. Belabbes
Point(s): 1 619
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Mar 31 Mar - 15:43 (2009) Répondre en citant

merci assouma! un trés beau topic.
_________________________________________

"Le génie c'est 1% d'inspiration et 99% de transpiration"
Thomas ADISSON
EmErAuDe
Membre en progrès
Membre en progrès

Hors ligne

Inscrit le: 04 Déc 2008
Messages: 81
Sexe: Féminin
Votre Faculté: Autres
Point(s): 82
Moyenne de points: 0
MessagePosté le: Sam 4 Avr - 17:43 (2009) Répondre en citant

merci beaucoup ...baraka allah fiki..j'ai ces histoires sont vraiment touchantes Crying or Very sad Crying or Very sad

القصة الأولى...



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قصه حقيقيه حصلت لفتاة في لندن هذه قصة حقيقية حدثت فعلاً في لندن أحداثها تقشعر لهاالأبدان.......خرجت فتاة عربية (مسلمة) من النوع الملتزم بتعاليم الدين الحنيف إلى عزيمة لأحدى صديقاتها وأمضت معظم الليل عندهم، ولم تدرك ذلك إلا عندما دقت الساعة مشيرة إلى أن الوقت قد تعدى منتصف الليل،الآن هي متأخرة عن المنزل والذي هو بعيد عن المكان الذي هي فيه.نصحت بأن تذهب إلى بيتها بالحافلة مع أن القطار (subway) قديكون أسرع ، وتعلمون أن لندن (مدينة الضباب) مليئة بالمجرمين والقتلة وخاصة في مثل ذلك الوقت!! وبالأخص محطات القطارات فحاولت أن تهديء نفسها وأن تقتنع بأن ليس هناك أي خطر.وقررت الفتاة أن تسلك طريق القطار لكي تصل إلى البيت بسرعة وعندما نزلت إلى المحطة والتي عادة ما تكون تحت الأرض استعرضت مع نفسها الحوادث التي سمعتها وقرأتها عن جرائم القتل التي تحدث في تلك المحطات في فترات مابعد منتصف الليل ، فما أن دخلت صالة الإنتظار حتى وجدتها خالية من الناس إلا ذلك الرجل ،خافت الفتاةفي البداية لأنها مع هذا الرجل لوحديهما ، ولكن استجمعت قواها وحاولت أن تتذكر كل ما تحفظه من القرآن الكريم ، وظلت تمشي وتقرأ حتى مشت من خلفه وركبت القطار وذهبت إلى البيت.وفي اليوم التالي كان الخبر الذي صدمها.....قرأت في الجريدة عن جريمة قتل لفتاةحدثت في نفس المحطةوبعدخمسةدقائق من مغادرتها إياها، وقد قبض على القاتل.ذهبت الفتاة إلى مركزالشرطة وقالت بأنها كانت هناك قبل خمسةدقائق من وقوع الجريمة ، وطلب منها أن تتعرف على القاتل فتعرفت عليه وهو ذاك الرجل الذي كان معها بالمحطة.هنا طلبت الفتاة أن تسأل القاتل سؤالا ، وبعد الإقناع قبلت الشرطة الطلب.سألت الفتاة الرجل: هل تذكرني ؟رد الرجل عليها : هل أعرفك ؟قالت : أنا التي كنت في المحطة قبل وقوع الحادث!!قال : نعم تذكرتك.قالت : لم لم تقتلني بدلا عن تلك الفتاة؟؟!!قال : كيف لي أن أقتلك , وإن قتلتك فماذا سيفعل بي الرجلان الضخمان اللذان كاناخلفك؟؟
>> >> >>>----------------------------------سبحااااااااان الله فقد كان يحرسها بملكان وهي لم ترهم ....اتقوا النار ولو بشق تمرة اللهم اعطهم اجر الكتابه ولا تحرمنا اجر النشراللهم ارحمنا فوق الأرض و ارحمناتحت الأرض و ارحمنا يوم العرض اللهم لك الحمد والشكر كما يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن ألا أله الا الله استغقرك وأتوب إليك لطفا وليس أمرا .


_________________________________________
L'énergie de la haine ne te mènera nulle part , mais l'énergie du pardon ; qui se manifeste à travers l'amour ; transformera ta vie de façon positive
Contenu Sponsorisé





MessagePosté le: Aujourd’hui à 00:43 (2017)

Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM ALGÉRIEN DE MÉDECINE ::: MED-DZ Index du Forum » Hors Médecine » Arts et Culture » Littérature Aller à la page: 1, 2, 3  >


 


Portail | Index | forum gratuit | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation

Med-Dz by TiBoy 2008-2010
phpBB skin developed by: John Olson
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com